شلل الوجه النصفي
(التهاب العصب السابع، او شلل بيل):

شلل الوجه النصفي هو فقدان حركة الوجه؛ حيث تبدو عضلات الوجه متدلية، أو ضعيفة، ويمكن أن يحدث الشلل على أحد جانبي الوجه أو كليهما. كما يمكن أن يحدث بشكل مفاجئ، أو تدريجيًّا على مدى عدة أشهر..

أسباب شلل الوجه النصفي:

•يعتقد انه يحدث نتيجة التهاب العصب السابع الذي يتحكم في العضلات على جانب واحد من الوجه.
•او بعد الإصابة بعدوى فيروسية.
•فيروسات،مثل:الإنفلونزا،أو نزلات البرد.
•أورام تسبب ضغط العصب.
•السكتة الدماغية.

أعراض شلل الوجه النصفي:

•عدم القدرة على رفع الحاجب.
•عدم القدرة على إغلاق الجفن، وحماية مقلة العين من الجفاف.
•ارتخاء في الجفن السفلي، مما يؤدي إلى زيادة في سيلان الدموع.
•عدم التحكم في حركة الشفتين، مما يؤدي إلى التباطؤ في نطق بعض الكلمات عند التحدث.
•سيلان اللعاب.
•صعوبة في الأكل، والشرب.

مضاعفات شلل الوجه النصفي:
عادة ما تختفي الحالات البسيطة من شلل الوجه النصفي في خلال شهر. بينما يختلف التعافي للحالات الأشد التي تتضمن شللًا كاملًا، من هذه المضاعفات الممكنة:
*تلف دائم في العصب السابع.
*نمو متجدد غير طبيعي للألياف العصبية، مما يؤدي إلى تقلُّص بعض العضلات بشكل لا إرادي عندما تحاول تحريك عضلات أخرى – على سبيل المثال، عندما تبتسم قد تغلق العين الموجودة على الجانب المصاب.
*فقدان البصر الجزئي أو الكلي في العين التي لا تغلق نتيجة الجفاف الزائد وخدش الغطاء الشفاف الحامي للعين (القرنية).
تشخيص المرض:
•الفحص  السريري الكامل،
وقد يحتاج الطبيب الى اجراء بعض الفحوصات الاخرى مثل:
•التصوير بالرنين المغناطيسي.
•تخطيط كهربائية العضلات.
علاج شلل الوجه النصفي:
قد يؤدي العلاج المبكر منذ بداية ظهور الأعراض إلى زيادة فرص الشفاء التام، حيث يشمل العلاج عادة :
*حبوب الستيرويد، مثل: البريدنيزون، والعقاقير المضادة للفيروسات،
بالإضافة إلى:
*حقن البوتوكس.
*جلسات العلاج الطبيعي المكثف.